اسعد الرياضيين والفنانين في فرنسا.. فحسدوه واتهموه باطلا..

img

لا ندري لماذا  سعى  البعض الى زرع طريق عبد اللطيف المليح رئيس جمعية كلنا باردو بترهات لا تغني ولا تسمن من جوع ،والحال ان  هذا الرجل كان شهما ووطنيا وتكفل بمصاريف باهظة لوفد. من الرياضيين والفنانين والاعلاميين من اجل رد الاعتبار لسمعة تونس العزيزة في باريس بعدما تشوهت بالكامل  بعد الحادثة الارهابية في  نيس الصائفة الماضية ..

نعم عبد اللطيف المليح فعل ذلك بكل حب من اجل تونس والتونسبين ونجح بامتياز في تنظيم التظاهرة الأخيرة بشهادة الاعلام المحلي والفرنسي وهذا بشهادة كوارجية بقيمة هيثم عبيد وخالد بدرة وفنانين  من طينة لمين النهدي ورؤوف بن عمر ومنى نورالدين وغيرهم من المشاهير ،ومع ذلك فقد حاول بعض حساد النجاح تزييف الحقائق لغايات في نفوسهم الامارة بالسوء ،

لهذا نقول لعبد اللطيف المليح لا تبالي بهذه الشائعات وارفع راسك ،لان التاريخ سيدون في سجلاته  انك وطني الى حد النخاع ،اما حسادك فسيكون مآلهم مزبلة التاريخ ..

محمد خليل 

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة